متحدث ألوية العمالقة: جاهزون برد حاسم لردع انتهاكات الحوثي
2018-12-19 الساعة 19:25 (متابعات)

 

توعد المتحدث باسم ألوية العمالقة التابعة للجيش الوطني اليمني في الحديدة وضاح الدبيش، الحوثيون برد حاسم في مدينة الحديدة، حال إفشالهم جهود السلام واتفاق مشاورات السويد.

 

وأكد الدبيش، في تصريح لصحيفة "عكاظ" السعودية، التزام الجيش الوطني بتوجيهات قياداته العسكرية ممثلة بالقائد الأعلى للقوات المسلحة اليمنية الرئيس عبد ربه منصور هادي، وحرصاً على إنجاح الجهود الرامية لتحقيق السلام وحقن دماء الشعب اليمني.

وأشار إلى أن قوات الجيش ردت أمس على مصدر النيران للحوثيين بالحديدة وأوقفها، مؤكد مراراً وتكراراً أننا لن نقف مكتوفي الأيدي ما لم يتم الضغط على المليشيات بإيقاف الاختراقات.

 

وأضاف، في حال إفشال المليشيا الانقلابية للجهود الرامية لتحقيق السلام واستمرار الخروقات فإن ردنا سيكون حاسماً وهو ما لن يتوقعه أحد ولن يستطيع أحد إسعاف المليشيا هذه المرة.

 

وأوضح أن المليشيا في الدقائق الـ11 من بدء سريان وقف إطلاق النار مارست اختراقاتها للهدنة وقامت بقصف هستيري وعشوائي على حي الربصة (غربي الحديدة) وحي سبعة يوليو وشارع الخمسين وشرق الدريهمي ومديرية حيس،.

 

 وذكر أن مليشيا الحوثي تبعث بخروقاتها رسالة كافية إلى المجتمع الدولي بأنها غير مكترثة وغير ملتزمة بأي اتفاقات دولية، ومستمرة بانقلابها وغير معترفة بلغة السلام إطلاقا.

 

وحذر الدبيش، المجتمع الدولي من مغبة صمته إزاء استمرار الحوثيين في خروقاتهم.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص